أحداث ومتابعاتأخبارسياسةقضايا عسكرية

القيادة المركزية الأمريكية تعيّن قائداً جديداً لفصيل “مغاوير الثورة”

ملفات سوريا (متابعات)

عيّنت القيادة المركزية الأمريكية العقيد “فريد القاسم” قائداً عاماً جديداً لفصيل “جيش مغاوير الثورة”.

وكان باستقبال “القاسم” أحد المسؤولين في القيادة الأمريكية الذّي بارك له بمنصبه الجديد ووعده بدعم “جيش مغاوير الثورة” الدائم، وفي أول ظهور له، قال القائد الجديد: “نتطلع للعمل مع الجميع لإنشاء سورية المستقبل، ونحافظ على علاقاتنا الجيدة مع الجيران”، وفي وقت سابق، أوعزت القيادة الأمريكية بعزل قائد الفصيل “مهند أحمد الطلاع” من منصبه.

ويأتي ظهور القاسم برفقة مسؤول أمريكي، بعد ساعات من نشر بيان من قبل جيش “مغاوير الثورة” على حسابه الخاص في “تويتر” أكد خلاله رفضه لتعيين “القاسم” قائداً لـ”مغاوير الثورة”، حيث جاء في البيان: “نحن القيادة العسكرية المشتركة لجيش مغاوير الثورة، نعلن للرأي العام أننا كفصيل وطني سوري، أننا كنّا وما زلنا ملتزمين بالأهداف المعلنة للتحالف الدولي لمحاربة الإرهاب، ولكننا نعلن أيضاً بأننا نرفض بشكل قاطع ونهائي التدخل من قبل أي طرف مهما كان في تحديد وتعيين قياداتنا الثورية، وبهذا نرفض محاولة فرض النقيب فريد القاسم كقائد للجيش لأسباب عديدة أبسطها أنه ليس من ضباطنا أو منتسبينا، وندعو القيادة العامة للتحالف التدخل بشكل مباشر لتجنب التداعيات الخطيرة التي يمكن أن تنشأ كنتيجة لهذا القرار غير المسؤول”.

ويتمركز “جيش مغاوير الثورة” التابع لـ”الجيش السوري الحر”، في قاعدة “التنف” ضمن منطقة الـ55 كيلومتر، برفقة قوات التحالف الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى